ملامح الاغتراب فی شعر أحمد الصافی النجفی

بحث في مجلة اللغة العربیة وآدابها - جامعة طهران - پرديس قم - https://jal-lq.ut.ac.ir


الاغتراب ظاهرة قدیمة طفحت على الشعر العربی منذ أقدم عصوره، وقد تناولها النقّاد بالبحث منذ عصورهم الأولى، وکتبوا عنها الکثیر؛ إلاّ أنّها برزت فی الآونة الأخیرة واشتدّ ظهورها فی الأدب العربی المعاصر. وذلک لما لها من ارتباط مباشر بقضایا المجتمع السیاسیة والاجتماعیة. وللاغتراب أسباب وتداعیات عدیدة جعلت الشاعر العربی یجنح نحو الرمزیة واستخدام لغة الغموض فی الشعر لیعبّر بغربته عن تلک الأسباب. ولا یعنی ذلک أنّ من اتّسم شعره بالوضوح وأفصح عمّا یعتلج فی صدره من شعور بالغربة لیس بمغترب. ومن هؤلاء، الشاعر العراقی الفقید أحمد الصافی النجفی الذی یعدّ شعره الغزیر موسوعة فی شتى الموضوعات، إضافة إلى بروز الطابع الوجدانی الشدید علیه. حاولت هذه الدراسة أن تسلّط الأضواء على ملامح الغربة فی شعر الصافی النجفی، بعد أن تناولت الاغتراب وأسبابه وتداعیاته وأنواعه بالبحث؛ حیث کان الشاعر معروفاً بابتعاده عن وطنه ومنطویاً على ذاته وذا نمط تفکیری مختلف عن سائر أقرانه ومعاصریه من الشعراء. وقد خلصت الدراسة فی نهایة المطاف إلى أنّ الصافی کان یعانی الاغتراب بمختلف أنواعه ومدلولاته وقد اقترن ذلک الاغتراب بالعصامیة الفذّة التی تحلّى بها الشاعر طیلة حیاته.

الباحثون: سیدعدنان اشکوری
نوعية البحث: بحث في مجلة اللغة العربیة وآدابها - جامعة طهران - پرديس قم - https://jal-lq.ut.ac.ir
الرمز الأصلي: 90 الدراسات الأدبية
الرموز الفرعية: 91-النقد الأدبي 91ث001-المنهج التاريخي 91ث003-المنهج الاجتماعي
الرابط

error: Content is protected !!