مقارنة المسرحیة التاریخیة بین إیران وسوریا

بحث في مجلة اللغة العربیة وآدابها - جامعة طهران - پرديس قم - https://jal-lq.ut.ac.ir


إن التاریخ کان ولا یزال، المادة الخصبة التی یستخدمها الکتاب المسرحیون فی تألیف مسرحیاتهم، ومن البدیهی أن اللجوء إلى التاریخ یمثل نزوعاً طبیعیاً وعفویاً فی المجتمعات الإنسانیة التی تجد فی أحداثه وظواهره مصدراً للآلام والأفراح والنجاح والإخفاق، والانبعاث والانحطاط. ولعل توجّه الأمم نحو التاریخ یتجلى بوضوح أکثر، إبّان فترات المحن والأزمات، حیث یشعر أفراد المجتمع أن العامل التاریخی یؤدی إلى وحدة انتمائهم ولمّ شعثهم.
وکانت نشأة المسرح فی البلدین سوریة وإیران مقترنة بالأحداث التاریخیة، حیث تعرّف کتّاب البلدین على المسرحیات الغربیة واقتبسوا منها، وقاموا بإضفاء أحداث أو شخصیات من تاریخهم القومی وتراثهم الوطنی علیها، فأبدعوا مسرحیات تاریخیة، وهذه المقالة تحاول إلقاء الضوء على المسرحیة التاریخیة بین الأدبین الفارسی والسوری ومدى تطور هذا الجنس الأدبی فی کلا الأدبین، وإبراز کیفیة استلهام الکتّاب المسرحیین فی کلیهما من التاریخ، للتعبیر عن قضایا المجتمع الهامة التی سادت کلا البلدین.
وتقوم أیضاً بدراسة أوجه التشابه والاختلاف، بین المسرحیة التاریخیة فی سوریة وبین نظیرتها فی إیران استناداً إلى المدرسة الأمریکیة والسلافیة فی الأدب المقارن، وبما أن هناک لم تکن بین هذین الأدبین صلات تاریخیة أو علاقة تأثیر وتأثر، قامت المقالة بالبحث عن خلفیات کامنة فی الواقع الاقتصادی والاجتماعی للشعبین، واستخرجت أوجه التشابه والاختلاف بین هذین الأدبین.

الباحثون: ناصر قاسمی؛ ندا رسولی
نوعية البحث: بحث في مجلة اللغة العربیة وآدابها - جامعة طهران - پرديس قم - https://jal-lq.ut.ac.ir
الرمز الأصلي: 90 الدراسات الأدبية
الرموز الفرعية: 96-الأدب المقارن 96ب001- المدرسة الأمريکية 96ب002- المدرسة السلافية 96ت- الموازنة
الرابط

error: هذا الموضوع مسدود