مفهوم الفصاحة و أنواعها عند الجاحظ من خلال کتاب البیان والتبیین

بحث في مجلة اللغة العربیة وآدابها - جامعة طهران - پرديس قم - https://jal-lq.ut.ac.ir


عالج الجاحظ قضیة الفصاحة بصورة واسعة فی کتابه البیان و التبیین و ربط بینها و بین مختلف المواضیع من الخطابة، و البیان، و البلاغة؛ وعدّ لها أنواعا من: فصاحة المتکلم و فصاحة الحروف و الکلمة و الکلام، کما ذکر معاییر للفصاحة لم یسبقه إلیها أحد والتی تستعمل إلی الیوم مقیاسا لتمییز الفصیح من غیره. یهدف هذا المقال إلى البحث عن مقاییس الفصاحة عند الجاحظ عن طریق استخراج و لمّ الأفکار المبعثرة فی ثنایا الکتاب وعما إذا کانت هذه المقاییس مقتصرة على صفات تتعلق بالمتکلم والکلمة و الکلام- کما یدعی البعض- أم أنها جاءت متأثرة بعوامل أخرى أهملها الباحثون؟
أخرج الجاحظ الفصاحة من أن تکون فرعا من فروع علم البلاغة و اعتبرها علما قائما بذاته له معاییره و مقاییسه؛ و أدخلها فی نطاق أوسع من سلامة اللسان و صحة التعبیر و هو النظر إلى مقتضى حال المتکلم و المخاطب و الظروف المسیطرة على إبلاغ الخطاب أو النص.

الباحثون: علی گنجیان خناری؛ فرشته فرضی شوب
نوعية البحث: بحث في مجلة اللغة العربیة وآدابها - جامعة طهران - پرديس قم - https://jal-lq.ut.ac.ir
الرمز الأصلي: 60-البلاغة العربية
الرموز الفرعية: 60ت-مؤسسو البلاغة العربية 60ت001- الجاحظ البصري
الرابط

error: هذا الموضوع مسدود