قصیدة “الکتاب” عند أحمد شوقی ومحمد الهراوی وعباس یمینی شریف (دراسة أسلوبیة مقارنة)

بحوث في اللغة العربية - جامعة أصفهان - http://rall.ui.ac.ir/


المستخلص
یتجلى أدب الشعراء الثلاثة أی أحمد شوقی ومحمد الهراوی المصریین والشاعر الإیرانی عباس یمینی شریف فی أدب الأطفال؛ وهذا الأدب یهتم بشریحة معینة من المجتمع إذ یأتی هذا النوع بأسلوب بسیط ومشوّق ویکون قوامه الکلمة الجمیلة وعماده الخیال وغرضه إمتاع المتلقی الصغیر وتعلیمه وتهذیبه.
وقد اعتمدت الدراسة کل الاعتماد على دراسة النصوص الشعریة لهؤلاء الشعراء الثلاثة وعلى طاقة اللغة الشعریة وإمکانیاتها الفنیة والجمالیة والإبداعیة بمنهجیة الأسلوبیة المقارنة التی تعتمد على اللغة، وتنبثق من مقارنة الأدبین فی لغتین مختلفتین شأنها کشأن الأدب المقارن غیر أن ترکیزها على اللغة والأسلوب. وتدور الأسلوبیة المقارنة بداخل النص والأدب المقارن بخارج النص.
إنّ هولاء الشعراء تشابهوا فی إنشاد موضوع واحد فی شعرهم للأطفال وهو قصیدة “الکتاب”. وهذا البحث یعتمد على دراسة القصیدة وفق الأسلوبیة بمستویاتها الأربعة؛ أی المستوى الصوتی (الموسیقى الداخلیة والخارجیة) والمستوى الدلالی (تعالج فیه الوظائف الجمالیة) والمستوى النحوی والمستوى الفکری.وتدل النتائج أن من میزاتهم الشعریة فی المستوى الصوتی، التنسیق والتناغم بین الموسیقى الداخلیة والخارجیة وللتکرار بأنماطه المختلفة دور خاص فی تحقیق الإیقاع الصوتی وتبیان الشعور النفسی. وفی المستوى الفکری کان مضمون شعرهم تربیة الطفل وتعلیمه وعاطفتهم هی الفخر والحب بالعلم. وفی المستوی الدلالی یتبین لنا أن الخیال فی شعر یمینی کان من نوع الخیال التألیفی فی حین یکون خیال شوقی ابتکاری وخیال الهراوی بیانی، کما أنّ هؤلاء الشعراء استعانوا بالصور الفنیة منها التشبیهات والاستعارات البسیطة، وسیلة للتعبیر عن مشاعرهم وأحاسیسهم، کما أن وحدة الموضوع هی تربیة الطفل وتعلیمه وتقویة روح التضامن.

الباحثون: صلاح الدین عبدی؛ جواد محمدزاده
نوعية البحث: بحوث في اللغة العربية - جامعة أصفهان - http://rall.ui.ac.ir/
الرمز الأصلي: 90 الدراسات الأدبية
الرموز الفرعية: 96-الأدب المقارن 96ت- الموازنة
الرابط

error: هذا الموضوع مسدود