علم الدلالة للألفاظ العربیة فی “البـیان والتبیـین” عند الجاحظ

بحث في مجلة دراسات الادب المعاصر - جامعة آزاد الإسلامية جيرفت -


یعتبر الجاحظ من أبرز مشاهیر العلم والأدب فی العالم، کما یعتبر إلى جانب اضطلاعه فی مختلف العلوم والمعارف والأدب، من جهابذة علم الکلام والعقائد، بحیث وضع باسمه مذهب جدید سمِّی فی تاریخ علم الکلام بالجاحظیّة. أما آثاره ومؤلفاته، أیّا کان موضوعها، فلا تکاد تخلو من الجانب الأدبی، بل ویغلب علیها الأسلوب الأدبی. إن من أهم مآثر الجاحظ کتاب “البیان والتبیـین” الذی طبقت الآفاق شهرته، ویحتوی علی العدید من المواضیع المفیدة. ومما یستشف فی هذا الکتاب فضلا عن تعدد الموضوعات هو ما عرض الجاحظ من مقدرته العلمیة الکبیرة، وقریحته الأدبیة الفائقة، ومن أبلغ أعماله فی الکتاب أهمیة من الوجهة الأدبیة، یمکن الإشارة إلى دراسات علم الدلالة للألفاظ وفق المنهجین القدیم والحدیث، وإن قام علم الدلالة الحدیثة علی أسس لم تکن معهودة شائعة فی القدیم، فلا یدل هذا علی أن المناهج التی کان المتقدمون یتناولون بحوثهم علی أساسها غیر مقبولة لدی المعاصرین، وقد حاولت کاتبة هذه السطور فی إثبات وثاقة أخبار المتقدمین وإتقان أسالیب استخدمها الجاحظ کأحد المتقدمین فی بیان الألفاظ وتفسیرها.

الباحثون: فیروز حریرچی؛ سیدة رقیة مهری نژاد
نوعية البحث: بحث في مجلة دراسات الادب المعاصر - جامعة آزاد الإسلامية جيرفت -
الرمز الأصلي: 90 الدراسات الأدبية
الرموز الفرعية: 92-علم الدلالة 92ث002- التفسير اللغوي للنص 92ث003- التفسير الأدبي للنص
الرابط

error: Content is protected !!