دراسة سوسیونصیة فی روایة «ذاکرة الجسد» لـ«أحلام مستغانمی»

بحث في مجلة دراسات في اللغة العربيّة وآدابها - جامعة سمنان - http://lasem.journals.semnan.ac.ir


الملخص
إنّ البناء الدلالی للروایة فی نسقه اللغوی یحتوی علی الأنساق السردیة والخطابیة إلى جانب الأنساق الفکریة. فالنقد السوسیونصی یدرس البناء الدلالی للنص من المنظور السوسیولوجی اکتفاء بالنص دون الرجوع إلی خارجه. وتتجلی العلاقات الحواریة القائمة فی البناء الاجتماعی للروایة من الناحیة الجمالیة فی إطار هذا الاتجاه النقدی، إمّا بدیموقراطیة الأصوات فی الروایة البولیفونیة، وإمّا بهیمنة إیدیولوجیة واحدة فی الروایة المونولوجیة. ومن هذا المنظار النقدی، اتخذت الراوئیة الجزائریة الشهیرة، أحلام مستغانمی، فی روایتها ذاکرة الجسد اتجاها متمیزا لإقامة العلاقات الحواریة فی بناء النص الذی لا یمکن الحکم علیه بسهولة. قامت هذه المقالة بدراسة البناء الداخلی لهذه المدونة السردیة النسائیة، بأسلوب وصفی تحلیلی، فی ثلاثة مستویات: الأسالیب الکلامیة، ونوعیة الراوی والضمائر السردیة، والمنظور الآیدیولوجی، لکشف أسلوب الروایة فی إقامة العلاقات الحواریة بین الأصوات فی مجتمع النص حسب النقد السوسیونصی. وتشیر النتائج إلی أنّ هذه الکاتبة لا تختار الحیاد ولا الانحیاز السردی فی إعلاء صوت الشخصیات بل تستخدم الأسلوب الوسط فی تشخیص الأسالیب الکلامیة للشخصیات، وذلک بتلاعبها بالضمائر السردیة. کذلک تطرح الروایةُ الآیدیولوجیات المختلفة فی البناء الاجتماعی للنص فی قضیتی المرأة والوطن؛ حیث یتمّ المنظور الآیدیولوجی النهائی للروایة حسب خصائص الروایات المتعددة الأصوات محاولةً ترسیم الدیموقراطیة فی بناء النص. کذلک إمکانیة التأویل لدی المتلقی فی الخطاب المفتوح النهایة تسم هذه الروایة النسویة بخصائص تعددیة -الأصوات، خلافاً لمن لا یعتبر الکتابات النسویة سوى روایات مونولوجیة.

الباحثون: فاطمة اکبری زاده/ کبری روشنفکر/ خلیل پروینی/ حسینعلی قبادی
نوعية البحث: بحث في مجلة دراسات في اللغة العربيّة وآدابها - جامعة سمنان - http://lasem.journals.semnan.ac.ir
الرمز الأصلي: 90 الدراسات الأدبية
الرموز الفرعية: 91-النقد الأدبي 97-الأدب القصصي 97ت002-الرواية
الرابط

error: Content is protected !!