دراسة أسلوبیة لمدائح المتنبی وابن هانئ الأندلسی فی ضوء معادلة بوزیمان

بحث في مجلة اللغة العربیة وآدابها - جامعة طهران - پرديس قم - https://jal-lq.ut.ac.ir


إن لغة الأدیب شاعراً کان أو کاتباً فی الحقیقة تعبیر عن جوانب عقلیة وانفعالیة یبدو فیها الخلق والإبداع. وإن لدراسة أسلوب الأدیب أهمیة بارزة فی معرفة منهجه الذی یستخدمه لتقدیم عمله إلى القارئ وهذه الدراسة تعین القارئ على فهم تلک الجوانب الکامنة فی ابداع الأدباء. وقد کانت هناک أسالیب عدیدة تقام علیها دراسة لمعرفة المنهج، منها الأسلوب الذی تحدث عنه سعد مصلوح وهو قد أخذه عن المعادلة التی اکتشفها الباحث الألمانی بوزیمان والتی تقوم على إحصاء المفردات المستخدمة لدى الأدیب. وذلک الإحصاء ینحصر فی عدد الأفعال والصفات التی استخدمها الأدیب فی عمله. وعلى أساس هذا الإحصاء والعدد الذی یحصل من نسبة عدد الأفعال إلى الصفات یستطیع القارئ أن یفهم مدى انفعالیة الأدیب وعلمیته مهما زادت النسبة أو قلتکما أن المعادلة بهذه الطریقة تعیننا فی التمییز بین لغة النثر ولغة الشعر. وقد أدت هذه المقالة التی قامت بدراسة مقارنة لأسلوب مدائح المتنبی وابن هانئ إلى أن أسلوب المتنبی فی المدائح التی اخترناه عشوائیاً من دیوانه أکثر انفعالاً من أسلوب ابن هانئ فی مدائحه. فهذان الشاعران وإن کانا یحظیان ببعض وجوه التشابه مما أدى إلى أن یسمى ابن هانئ بمتنبی الغرب فإن اسلوبهما یختلف من حیث أن مدائح المتنبی کانت أکثر انفعالاً من مدائح ابن هانئ. کما أن المدائح تأخذ عند کل واحد منهما أسلوباً خاصاً یتمایز فی قصیدة مدحیة عن أخرى؛ فقد کان هناک للقافیة المستخدمة والوزن العروضی وکذلک الظروف المحیطة بکل شاعر أثر فی تغییر ن ف ص فی شعرهما وکذلک تغییر أسلوب المدیحة تبعاً لذلک.

الباحثون: حسین روستایی؛ حامد صدقی
نوعية البحث: بحث في مجلة اللغة العربیة وآدابها - جامعة طهران - پرديس قم - https://jal-lq.ut.ac.ir
الرمز الأصلي: 90 الدراسات الأدبية
الرموز الفرعية: 96-الأدب المقارن 96ت- الموازنة
الرابط

error: هذا الموضوع مسدود