جماليّة بنية الأساليب النحويّة في قصة «نمور في اليوم العاشر» لزکريا تامر

بحث في مجلة الجمعية العلمية الإيرانية للغة العربية وآدابها/http://iaall.iranjournals.ir/


إنّ الأسالیب النحویّة فی اللغة العربیّة تأتی وفق أنظمة متعدِّدة، فمنها یأتی مفرداً لایتغیَّر عن شکله وبنیته الأساسیِّة، ومنها یأتی متعدّداً یشتمل علی أطراف کثیرة فی بنیته الترکیبیّة کالبنیة الإنشائیَّة، والخبریَّة، والإنشائیّة فی المفهوم الخبریِّ وعکسه، والمتکرّرة، ومحذوف الأجزاء، والفعلیّة، والإسمیّة. یتناول هذا البحث دراسة البنیة النحویّة فی قصِّة «النمور فی الیوم العاشر» لزکریا تامر دراسة نحویّة دلالیّة إحصائیّة. والّذی یهمنا فی هذا البحث هو دراسة القضایا النحویة وبعض أبوابه لاستجلاء المعانی النحویة والبلاغیة، وتمییز طرائق التعبیر بعضها عن بعض، والإهتداء بمعانی النحو فی أسالیب الکلام وذلک خلال المنهج الوصفی ـ التحلیلی فی دراسة الأسالیب النحویة فی النموذج المختار. تدلُّ نتائج البحث علی أنَّ أکثر أسالیب الاستفهام المستعملة فی القصِّة خرجت عن معناها الأصلیة واستعملت فی المعنی البلاغی، کما وصلنا إلی أنَّ الجملة الفعلیة کانت أکثر تواتراً من الجملة الاسمیة؛ حیث بلغ عدد الجمل الفعلیة إلی (214) جملة، والجمل الإسمیة إلی (39) جملة فحسب؛ فإنَّ إرتفاع نسبة الجمل الفعلیّة یوحی بزیادة النشاط وفعالیِّة الحرکة بین أجزاء القصة.

الباحثون: عیسی متقی زاده؛یعقوبعلی آقاعلی پور؛فرامرز میرزائی
نوعية البحث: بحث في مجلة الجمعية العلمية الإيرانية للغة العربية وآدابها/http://iaall.iranjournals.ir/
الرمز الأصلي: 90 الدراسات الأدبية
الرموز الفرعية: 91-النقد الأدبي 91ج000-المدرسة البنيوية 97-الأدب القصصي
الرابط

error: Content is protected !!