بلاغة الصورة الاستعاریة في الکلام النبوي

بحث في مجلة ادب عربي - جامعة طهران - https://jalit.ut.ac.ir


چکیده
کان رسول الله (ص) رأس الفصاحة، و مجمع البلاغة، و ذروة البیان وکان یـخاطب العرب بلهجاتهم علی اختلاف قبائلهم. فقد قام الکاتبان لأداء حق الکلام فی هذا الـمقال بدراسة الاستعارة فی کلام النبی الـمرسل(ص) لتبیین نبذة من بلاغته و فصاحته. هذا الـمقال یلقی الضوء علی فن الاستعارة و مظاهرها فی الکلام النبوی. والطریق فی هذا العمل هو الإفصاح عن البیان النبوی عبر تقدیم الأمثلة الـمتعددة فی الاستعارة، والعرض الـمفصل لفن الاستعارة، وفصولها الـمتنوعة، وظهورها عند أفضل من نطق بالضاد. وقد اعتمدنا عددا من الـمصادر البلاغیة خلال الـحدیث عن بعض فنون الاستعارة، و ذلک أملاً أن یأخذ هذا الـمقال مکانه بین مراجع البیان النبوی الذی تناثر الـحدیث عنه فی بطون الکتب القدیمة. فما حصل علیه هو إثبات سیادة النبی(ص) فی البیان بشکل تطبیقی عملی وإظهار هذا الأمر.

الباحثون: محمد ابراهيم خليفه شوشتري/ علي اكبر نورسيىده
نوعية البحث: بحث في مجلة ادب عربي - جامعة طهران - https://jalit.ut.ac.ir
الرمز الأصلي: 60-البلاغة العربية
الرموز الفرعية: 63-علم البيان . 63ج-الاستعارة
الرابط

error: هذا الموضوع مسدود