المواصفات الفَنیِّةوالبلاغیة للحیوانات فی کتاب نهج البلاغة

بحث في مجلة اللغة العربیة وآدابها - جامعة طهران - پرديس قم - https://jal-lq.ut.ac.ir


عندما نراجع کتاب نهج البلاغه، نجد أنَّ بعضَ الحیواناتِ قد ذُکرت فی أثناء الخطب والرّسائل والکلمات القصار لمناسبات عدیدة. منها لفظ «الإبل»و«ابن اللبون»و«الجمل». و«النّاقة» بمناسبات کثیرة وذلک لأغراض بلاغیة من أجل إیصال الفکرة والحثِّ علی المراد والـّتحریض علی إثارة الهِمَم والـترکیز علی المبادئ الأخلاقیة والمنهج القویم ومصالح الأمة أیضاً. تناولت هذه المقالة من خلال المنهج الوصفی- الـّحلیلی الـّتصویر الأدبی للمواصفات الفَنیِّة للحیوانات فی خطب نهج البلاغة وتهدف إلی الکشف عن الدلالات والأغراض البلاغیة الکامنة وراء هذا الإستخدام فی وصف الحیوانات. ومن النّتائج الحاصلة من وراء هذا البحث هوأنَّ الإمام(ع) قد عبّر فی نهج البلاغة بالأسلوب الأدبی والـّصویری عن المعانی الغامضة السّیمائیة فی وصف الحیوانات. وأنّ المعنی الذی أوحی به الـّتصویر الفنی فی نهج البلاغة بوسائلها البلاغیة لوصف الحیوانات کالاستعارة والتشبیه والکنایة، یومئ إلی تصویر یقوّی المعنی ویجلی الصّورة الـّتی هی مدار الحس والخیال المعبر عن الواقع.

الباحثون: نادیا ثقیل پور؛ سعداله همایونی؛ جلیل حاجی پور طالبی
نوعية البحث: بحث في مجلة اللغة العربیة وآدابها - جامعة طهران - پرديس قم - https://jal-lq.ut.ac.ir
الرمز الأصلي: 90 الدراسات الأدبية
الرموز الفرعية: 91-النقد الأدبي 91ت002- النقد البلاغي
الرابط

error: هذا الموضوع مسدود