التوظيف الفني في سيميائية الألوان عند ابن الرومي

نقد ادب عربی - جامعة الشهيد بهشتي - http://jalc.sbu.ac.ir/


چکیده
لم يکن في بدأ الأمر بين الشعر و النثر بوناً شاسعاً. کان الشعر کلمات موزونة تحدي بها الإبل، لا غموض فيه و لا تعقيد، فلم يکن يعز علی قاریء شعر أن يستخرج فحواه. و لکنه لم يبق علي سلاسته و وضوحه قيد الأبد، أخذت معانيه تتسع و أوزانه تتکاثر، و ما وني الشعراء يهتمون بشعرهم اهتماماً بالغاً، فمنهم من يقلب شعره حولا لتنقيحه و يستفرغ جهده في إجادته ما شاء الله له أن يجتهد، و يستعين من الطاقة ما يملک و ما لا يملک في تنميقه و السمو به إلي قمة عالية متشبثاً بأساليب البيان وشتي ضروب البديع.ممّا استخدمه الشعراء لتنميق أشعارهم و سيرها في النّاس هو استخدام ضروب الألوان و تلوين أشعارهم بها، و ابن الرومی من أهمّ الشعراء الذين يتشبثون بهذه المادة الشعرية لتدبيج أشعاره. تناولت هذه الدّراسة توظيف اللون عند ابن الرومي و عمدت إلى و لوج شعرية الألوان عند الشاعر و مدى قدرته على توظيفها دلالياً و جمالياً؛ لأنّ نشأة الشاعر في بيئة تتصف بالجمال و تعدد الألوان؛ دفعه للاهتمام بالفن التشكيلي و ممارسة الرسم. و يهدف إلى إحصاء الظواهر اللونية في شعره و إبرازها؛ و قد اعتمد البحث منهج التحليل و الوصف و الإحصاء في تناول الألفاظ اللونية. قد أکثر ابن الرومي في أشعاره من استخدام مادة اللون کثرة بالغة، و هی فی شعره بمنزلة علبة الألوان عند الرّسام، کأنّي بالشاعر أراد أن يجعل من ديوانه طبيعة فيها الألوان و الأزهار و الأشجار تجري تحتها الأنهار. إنه يحسن استخدام الألوان و تسعده علي ذلک حاسته التصويرية، و يبرز فاعلية الألوان و دلالاتها فی لوحاته ليستقطب انتباه الملتقی إلی حدّ أکثر. و متى ما أشبعنا النظر في صور الشاعر الخيالية؛ نرى أنّ الألوان الأبيض، و الأسود، و الأحمر، و الأخضر، و الأصفر و الأرزق هي أكثر ما استخدمه الشاعر من الألوان على التوالي.

واژگان کلیدی
ابن الرومي، اللون، التوظيف الفني، الدلالة.

الباحثون: محمّد خاقانی أصفهانی, داود نجاتی
نوعية البحث: نقد ادب عربی - جامعة الشهيد بهشتي - http://jalc.sbu.ac.ir/
الرمز الأصلي: 90 الدراسات الأدبية
الرموز الفرعية: 95-الأسلوبيات 95ث000- الوظيفية 95ث002-الإحصائية
الرابط

error: هذا الموضوع مسدود