الإمام علی (ع) فی الشّعر المسیحیّ المعاصر (دراسة نموذجیة: العلویّات لجوزف الهاشم)

بحث في مجلة اللغة العربیة وآدابها - جامعة طهران - پرديس قم - https://jal-lq.ut.ac.ir


الشّاعر المسیحیّ اللّبنانیّ، جوزف الهاشم، یعدّ من أبرز شعراء النّصرانیة فی الأدب العربیّ المعاصر الّذی کرّس شعره فی خدمة القضایا الفکریة والعقائدیة للتشیّع. مقتطفات العلویات، تثبت ولاء جوزف الهاشم، الحاسم والصّادق، لعلیّ وآل البیت :. هذه المجموعة الشّعریة، تحدّثنا عن قدرة الشّاعر فی المزج العمیق بین الشّعر الملتزم بحبّ آل البیت : وبین أدب المقاومة والمکافحة. إنّه استطاع فی علویّاته أن یمزج بین حبّه الصادق لآل الرّسول 6 وفضائل الإمام علیّ 7 من ناحیة، وأدب المقاومة وآلام المسلمین ومتطلّبات الشّعب العربیّ فی عصرنا الرّاهن من ناحیة أخرى.
وقد تبیّن لنا أنّ الفکرة الغالبة على شعره هی أن تستنهض إرادة الشّعوب الإسلامیة ضدّ الکیان الصّهیونیّ باستدعاء الشّخصیّات الدّینیّة – التّاریخیّة للشیعة، کما راح یندّد بالخنوع والمساومة فی قضیة الاحتلال فی فلسطین ولبنان.
الاقتباس من القرآن الکریم والحدیث الشریف والتّلمیح بالحوادث التّاریخیة التی الّتی کانت سائدة إبان عهد الإسلام والجمع بین الأدب الشّیعی المناضل و أدب المقاومة، ثمّ الاقتباس من التراث الشّعریّ العربیّ من حیث المضمون والأسلوب واستخدام صور الخیال تعدّ أبرز الخصائص الفنّیة لعلویات جوزف الهاشم.
وزبدة القول هی أنّ هذا المقال یرمی إلى دراسة هاتین المسألتین:
الأولى: مقدّمة فی کلیّات البحث، ثم التّعریف بمکانة الشّاعر جوزف الهاشم، ولمحة عابرة إلى بعض معاصریه المسیحیّین فی الشعر الشّیعیّ الملتزم.
وثانیهما: دراسة فی صمیم علویات جوزف الهاشم من حیث المضمون والأسلوب.

الباحثون: تورج زینی وند
نوعية البحث: بحث في مجلة اللغة العربیة وآدابها - جامعة طهران - پرديس قم - https://jal-lq.ut.ac.ir
الرمز الأصلي: 90 الدراسات الأدبية
الرموز الفرعية: 98-الأدب الملتزم 98ت000- الأدب الديني
الرابط

error: هذا الموضوع مسدود